تخطى إلى المحتوى

ما هو E-E-A-T و YMYL في SEO

    YMYL EEAT

    E-E-A-T هو اختصار يعني “التجربة، الخبرة، الموثوقية، والمصداقية”، قبل تحديث جوجل في ديسمبر 2022، كان المصطلح يعرف بـ E-A-T بدون “التجربة”.

    أما YMYL فيعني “أموالك أو حياتك”.

    مفهوم E-E-A-T وYMYL

    خاصةً بإضافة حرف E إضافي إلى الاختصار الشهير E-A-T.

    لطالما كان خبراء السيو (SEO) على دراية بـ E-A-T لفترة طويلة، خاصة عند تحسين مواقع YMYL (المواقع التي تتعلق بأموالك أو حياتك). كان يمثل الخبرة، والسلطة، والمصداقية، وكانت هذه العوامل الثلاثة هي المبادئ التوجيهية لجميع تقنيات السيو SEO.

    ما هو الحرف E الإضافي الآن مع Google E-E-A-T؟

    يرمز إلى الخبرة، وهو يشير إلى إظهار الخبرة المباشرة في المحتوى الخاص بك، خاصةً لموضوعات YMYL (المواقع التي تتعلق بأموالك أو حياتك).

    تريد Google أن تعرف أنك تمتلك خبرة شخصية مع المواضيع التي تنشئ محتوى لها، مما يجعلك أكثر سلطة ومصداقية في الموضوع.

    المثال الذي قدمته Google في التحديث، طرحت Google في التحديث السؤال التالي: “هل تود قراءة مراجعة منتج من شخص لديه خبرة في استخدام المنتج أو مراجعة من شخص لم يستخدمه؟”

    إنها نقطة قوية، حيث أن إظهار الخبرة الحياتية لموضوع يجعل محتوى الموقع أكثر تميزًا وقيمةً وموثوقية للقراء.

    إضافة الحرف E الجديد يعني أن مديري المواقع يجب عليهم دمج الخبرة الشخصية في استراتيجية SEO الخاصة بهم للبقاء في المنافسة على صفحات نتائج محركات البحث (SERPs).

    تابع القراءة لتتعلم كيفية تحسين موقعك لتحديث Google E-E-A-T وأيضاً لتتعرف على التغييرات في إرشادات مقيّمي الجودة.

    E-E-A-T مقابل E-A-T ما الفرق؟

    إذا أخذ تحديث Google E-E-A-T على حين غرة (أنت لست الوحيد في ذلك، حيث أعلنت Google وأصدرت تحديثين في أواخر 2022 من دون سابق إنذار)، قد تشعر كما لو أنك فاتك القطار فيما يخص E-E-A-T.

    في نهاية المطاف، إذا كان محتوى موقعك يعرض بالفعل الخبرة، والسلطة، والمصداقية، فما الذي تحتاج لإضافته أيضًا؟

    بشكل أساسي، يتمحور E-E-A-T حول عرض الخبرة الشخصية التي تمتلكها في مجالك، وهو عامل ترتيب تبحث عنه Google الآن في المحتوى الخاص بك.

    على سبيل المثال، لنفترض أنك ستنشر مراجعة لمنتج تملكه وتستخدمه كل يوم، مثل لوحة المفاتيح الخاصة بك. نظرًا لأنك قد استخدمتها، ستعرف الكثير من الأشياء الدقيقة التي تعجبك وبعض الأشياء التي لا تعجبك، وهذا بسبب خبرتك الشخصية معها.

    ومع ذلك، إذا قمت بنشر مراجعة عامة لا تبرز أي من تجاربك الفعلية، فلن تكون ذات قيمة كبيرة للقراء.

    بل على العكس، افترض أنك تذكر كيف تحب عمر البطارية الطويل للرحلات الجوية، والمفاتيح السهلة الضغط لتحقيق سرعة كتابة مثالية، وسهولة النقل للكتابة أثناء التنقل. في هذه الحالة، يصبح من الواضح أنك قد استخدمت المنتج فعليًا، وتصبح مراجعتك أكثر قيمة نتيجة لذلك.

    بفضل تحديث المحتوى المفيد لعام 2022، ستلاحظ خوارزمية Google أيضًا الخبرة الشخصية التي أظهرتها في مراجعتك، وستحصل على ترتيب أعلى بفضل ذلك.

    هذه نظرة عامة أساسية عن كيفية عمل الخبرة في E-E-A-T، لذا تأكد من إبراز تجاربك الشخصية في المحتوى الخاص بك كلما أمكن ذلك.

    المصداقية هي الأهم

    في التحديث، كشفت Google أيضًا أن المصداقية هي العامل الأهم في هذا الاختصار بالكامل.

    لتوضيح هذه النقطة، أصدرت Google رسمًا بيانيًا يتضمن مخطط فن (Venn diagram) يحتوي على الثقة في المركز، مع الخبرة، والخبرة (التخصص)، والسلطة تحيط به من كل جانب.

    تدعي Google أن الثقة هي العنصر الأكثر أهمية، لأن الصفحات غير الموثوقة ستظل دائماً ذات تصنيف E-A-T منخفض، مهما كانت مستوى الخبرة أو السلطة لديها.

    بناءً على ذلك، يحتاج مالكو المواقع إلى التركيز على جعل محتواهم موثوقًا قدر الإمكان من خلال التركيز على مراجعات العملاء الإيجابية، والروابط الخلفية (باك لينكس) من مصادر ذات سلطة عالية، والمحتوى الدقيق من الناحية الواقعية.

    إذا اعتبر موقعك موثوق به من قبل Google، فسوف تصعد في تصنيفات البحث، لذلك فهو العامل الذي يجب أن تركز عليه أكثر في جهود السيو (SEO) الخاصة بك.

    تحسين E-E-A-T

    الآن بعدما تعرفت أكثر على تحديث الخوارزمية والتغييرات التي أجراها، دعنا نتعلم كيفية تعديل جهود إنشاء المحتوى الخاص بك لكسب الزخم في صفحات نتائج محركات البحث (SERPs).

    الخبرة هي العنصر الجديد في اللعبة، والمصداقية تحتل المكانة العليا، وهما أهم تغييرين يجب على منشئي المحتوى أن يضعوهما في اعتبارهم للمضي قدمًا. باتباع هذه المبادئ، ستتمكن من إنشاء محتوى عالي الجودة باستمرار يتصدر نتائج البحث على Google.

    كيف يعمل eeat

    عرض تجربتك المباشرة حول المواضيع

    الحرف E الجديد يعني أن الخبرة أصبحت الآن محور السيو (SEO) للمحتوى، وفق لتعريف الخبرة في إرشادات مقيّمي الجودة من Google: “اعتبر مدى خبرة منشئ المحتوى الشخصية أو الحياتية في الموضوع.”

    سوف يقوم مقيمو جودة البحث الآن بتمشيط المحتوى الخاص بك لمعرفة ما إذا كنت تذكر أي تجارب مباشرة تتعلق بالموضوع. يمكن أن تكون هذه تجربتك الفعلية مع منتج، أو يمكن أن تتعلق بالخدمات التي تقدمها.

    على سبيل المثال، لنفترض أنك خبير في بناء الروابط لسنوات عديدة. لقد قمت ببناء روابط ذات سلطة عالية لعدد لا يحصى من المواقع، وساعدتهم في الوصول إلى قمة نتائج البحث في Google.

    هذه خبرة واقعية يمكنك ذكرها في المحتوى الخاص بك لتعزيز السيو (SEO) الخاص بك، ومع ذلك، إذا قمت بإنشاء نسخة تسويقية عامة تسوق لخدماتك دون ذكر أي من تجاربك الفعلية، فلن ترى الكثير من النتائج في نتائج البحث على Google.

    في هذا الصدد، يمكن أن يساعد العمل مع خبراء الموضوع (SMEs) عند تطوير منشورات المدونة الجديدة، الرسوم البيانية، والفيديوهات.

    على عكس معظم الكتاب الذين يقومون بالبحث على الإنترنت لكتابة المواضيع، يمتلك خبراء الموضوع الخبرة المباشرة التي تبحث عنها Google الآن، مما يمكن أن يساعد في تحسين ملف السيو (SEO) الخاص بك.

    عرض الكفاءة والخبرة في الموضوع

    الكثير من منشئي المحتوى يخلطون بين الخبرة والتخصص، تشير الخبرة إلى التفاعلات الواقعية المتعلقة بموضوعك، بينما التخصص يتعلق بالمهارات والمعرفة اللازمة لتغطية الموضوع.

    بعبارة أخرى، يمكنك أن تكون خبير في موضوع ما ولكن تفتقر إلى الخبرة، والعكس صحيح، وهذا سبب كبير في تبني Google للحرف E الجديد في المقام الأول.

    عرض السيرة الذاتية للمؤلف

    يمكنك القيام بذلك عن طريق تضمين السير الذاتية للمؤلفين في بداية أو نهاية منشوراتك، مع إبراز خبرة المؤلف، وتجربته، وجوائزه. ستلاحظ Google هذا، وسيعزز عرض الخبرة من ملف السيو (SEO) الخاص بك.

    بجانب صندوق السيرة الذاتية للمؤلف، قم بإنشاء صفحات كاملة مخصصة لكل منشئ محتوى على موقعك، مع إبراز إنجازاتهم وخبراتهم.

    مزايا إضافية

    من خلال عرض خبرة مؤلفيك، لن تجذب فقط انتباه Google، بل أيضًا جمهورك المستهدف – مما يمكن أن يساعدك في الاعتراف بك كقائد فكري في مجالك.

    عرض سلطتك

    السلطة هي عنصر أساسي آخر في E-E-A-T، ويجب ألا تنساه. تريد Google أن تعرف أنك سلطة في مجالك وأن المواقع الأخرى تثق بك، وهذا هو السبب في أن الحصول على روابط خلفية عالية الجودة هو الشيء الأول الذي يمكنك القيام به لتعزيز سلطة موقعك.

    كلما أشار موقع موثوق إلى موقعك، فإنه يساهم في سلطة نطاقك.

    تجنب الروابط ذات الجودة المنخفضة

    الروابط الخلفية ذات الجودة المنخفضة من مواقع غير موثوقة لن تفيدك، ولهذا من الأفضل تجنبها بأي ثمن.

    تحديث LinkSpam

    كما أطلقت Google تحديثًا يسمى Link Spam Update جنبًا إلى جنب مع تحديث المحتوى المفيد، وكان له تأثير كبير على تصنيفات المواقع.

    قام التحديث “بإيقاف” تأثير الروابط التي تم شراؤها، مما أدى إلى تدهور ملفات السيو (SEO) للعديد من الشركات.

    لذلك، يجب عليك تجنب تقنيات بناء الروابط ذات القبعة السوداء مثل شراء الروابط أو إرسال الروابط بشكل مزعج في مناقشات المنتديات، لأنها لن تفيدك.

    بدلاً من ذلك، ركز على التالي:

    • نشر المقالات الضيف على مدونات عالية الجودة في مجال تخصصك
    • إنشاء محتوى قيم مثل الرسوم البيانية التي تجذب الروابط الخلفية
    • استبدال الروابط المعطلة عبر الإنترنت
    • الظهور في البودكاست وقنوات يوتيوب
    • كتابة شهادات لمنتجات وخدمات العلامات التجارية المرموقة

    هذه كلها تقنيات بناء روابط مقبولة من نوع “القبعة البيضاء” ستعزز سلطة موقعك لترتيب أعلى في صفحات نتائج محركات البحث (SERPs).

    للحصول على بعض الروابط الخلفية السهلة، يمكنك أيضًا إدراج موقعك على الأدلة مثل Yelp، و Google Business Profile، و Yellow Pages، وغيرها الكثير.

    أخيرًا، لا تنسَ تحديث محتواك بانتظام ليظل حديثًا، مما سيعزز سلطتك. الأدلة والرسوم البيانية القديمة لن تفيدك، لذا تأكد من تحديثها باستمرار.

    المصداقية هي الأهم

    كما ذكرنا سابقًا، الثقة هي الجانب الأكثر أهمية في E-E-A-T، لذا يجب أن تقضي معظم وقتك في جعل موقعك أكثر موثوقية.

    كيف تفعل ذلك؟

    هناك طرق متنوعة، مثل جعل من السهل على المستخدمين معرفة من أنت وكيفية الاتصال بك. ذلك لأن المستخدمين سيكون لديهم وقت أسهل في الثقة بموقعك إذا كانوا يعرفون من يقف وراءه وكيفية الاتصال بك في حال وجود أي مشكلات.

    صفحة “اتصل بنا” كقاعدة عامة، قم بتضمين صفحة “اتصل بنا” تحتوي على نموذج بريد إلكتروني ورقم هاتف. ليس ذلك فحسب، بل يجب أن تتضمن معلومات الاتصال في التذييل على الصفحة الرئيسية.

    صفحة “من نحن” سوف يثق زوارك بك أكثر إذا تمكنوا من معرفة المزيد عنك، ولهذا السبب فإن صفحة “من نحن” ضرورية لأي موقع موثوق.

    بالإضافة إلى تضمين تاريخ موجز وشرح لشركتك، من الضروري تضمين “عناصر الثقة” هنا، مثل أي جوائز، وشارات العضوية للمنظمات المرموقة، وأي انتماءات أخرى قد تكون لديك.

    تجنب العناوين المضللة

    يجب عليك تجنب العناوين المضللة بأي ثمن، لأنها طريقة مؤكدة لتدمير سمعة موقعك. بدلاً من ذلك، يجب أن تنشر محتوى عالي الجودة يكون ذا قيمة لجمهورك المستهدف، ويجب ألا تكذب في العنوان للحصول على النقرات، لأن ذلك سيؤدي إلى نتائج عكسية على المدى الطويل.

    المحتوى الضعيف هو أمر آخر يجب تجنبه، لذا إذا كانت لديك صفحات ويب تحتوي على أقل من 700 كلمة من المحتوى، قم بتعزيزها إلى 1000 كلمة على الأقل.

    مراجعات Google My Business، دراسات الحالة والشهادات

    الشهادات الإيجابية، ودراسات الحالة، والمراجعات من العملاء ستساهم بشكل كبير في تعزيز موثوقية موقعك.

    في الواقع، ستزيد المراجعات الجيدة على Google My Business من فرصك في الترتيب في Local 3-Pack، وهو أمر ضخم لاستراتيجيات السيو المحلي.

    بالنسبة لكل عميل تخدمه، اطلب منهم بأدب تقييم شركتك على Google My Business، وسائل التواصل الاجتماعي، Yelp، Glassdoor، أو مواقع المراجعات الأخرى.

    اتخاذ الخطوة الإضافية لطلب المراجعات من العملاء سيحدث فرقًا كبيرًا، حيث أن العملاء الراضين قد لا يتركون مراجعات إلا إذا تم حثهم على ذلك.

    إجراء دراسات الحالة مع العملاء الراضين هو أيضًا معزز للموثوقية، وسيساعد في إقناع العملاء المحتملين باختيار منتجاتك وخدماتك بدلاً من المنافسين.

    كيف يؤثر تحديث Google E-E-A-T على مواقع YMYL؟

    لطالما كانت مواقع “أموالك أو حياتك” (YMYL) تتبع إرشادات E-A-T من Google، والآن يجب عليها التعامل مع الحرف E الجديد.

    ما هي مواقع YMYL؟

    بشكل أساسي، مواقع YMYL هي المواقع التي تتعامل مع الرعاية الصحية أو المالية للمستخدمين. نظرًا لأن هذه الأمور حساسة ومهمة للغاية، تستخدم Google حذرًا إضافيًا عند ترتيب مواقع YMYL، ذلك لأن آخر شيء تريده هو تصنيف موقع يقدم معلومات خاطئة يمكن أن تضر بصحة المستخدمين أو تكلفهم الكثير من المال.

    مثال على موقع مالي تأثر بتحديث Google E-E-A-T

    التجارب الحياتية ومواقع YMYL

    هناك الآن حالات يكون فيها مشاركة التجارب الحياتية مقبولة لمواقع YMYL، مثل منشئ محتوى يشارك فيديو فكاهي عن مدى الإحباط الذي يمكن أن يكون عليه تقديم الضرائب، نظرًا لأن المنشئ لا يحاول الاحتيال على أحد، فلا بأس إذا لم يكن خبير مالي.

    ومع ذلك، إذا كان المحتوى دليلًا خطوة بخطوة لتقديم الضرائب، فيجب أن يكون مكتوب بواسطة خبير مالي حقيقي ليتم ترتيبه.

    المحتوى الصحي

    نفس الشيء ينطبق على المحتوى الصحي، حيث يمكن فقط للأطباء والخبراء الصحيين تقديم نصائح طبية، ولكن يمكن لأي منشئ محتوى مشاركة حكايات وتجارب حياتية عن مشاكل صحية.

    إبراهيم خزام

    يمكن تلخيص تحديث Google E-E-A-T بأمرين: إدراج الخبرة كعامل تصنيف والتأكيد المتزايد على الثقة، إن تعزيز E-E-A-T لموقعك الإلكتروني ليس مجرد خطوة اختيارية بل ضرورة حتمية في عالم السيو الحديث، من خلال التركيز على تحسين التجربة والخبرة والمصداقية والسلطة، يمكنك زيادة ثقة المستخدمين ورفع ترتيب الموقع في نتائج البحث.

    داخل شركة إبراهيم خزام نتفوق في تقديم هذه الخدمات، بفضل فريقنا المتمرس وخبراتنا العميقة في السيو، نقدم لك استراتيجيات مخصصة تضمن تحقيق أفضل النتائج.

    نحن هنا لنكون شريكك في النجاح، نساعدك في بناء محتوى عالي الجودة، تعزيز سمعتك على الإنترنت، وجذب العملاء المحتملين عبر تحسين محركات البحث بفعالية، اختر خدمات سيو من خلالنا اليوم، ودعنا نساعدك في تحقيق أهدافك.

    إبراهيم خزام

    إبراهيم خزام

    خبير ومتخصص تحسين محركات البحث، أعمل ضمن فريق شركة سيو التي قمت بتأسيسها، تمتد خبرتي في مجال السيو إلي ما يزيد عن 16 عام من الدراسة والتحليل، ساعدت الكثير من المواقع الإلكترونية والشركات لتحسين النتائج في البحث.